منتديات البساطي القانونية والأدبية

البساطي محاماه وآداب وفنون وعلوم العرب ، منتدى لاحياء التراث وحفظ لغة العرب
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رفقا يا سلطان نعاني الخصاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


المساهمات : 105
تاريخ التسجيل : 03/05/2009

مُساهمةموضوع: رفقا يا سلطان نعاني الخصاء   الخميس يونيو 04, 2009 6:38 pm

رفقا يا سلطان نعاني الخصاء

رفقا بناسيدي سلطان البلاد
أتشفع لنا اليك00 تذللا 00
تعلم يا سلطان البلاد أننا قوم طيبون ،
مقهورون منذ آلاف السنين
زرت بالأمس القريب قبر جدي الكبير
شاهدت يا سلطان بعظامه
آثار تعذيب قديم ،
وكذا يا سلطاننا نحن ،
ذلك الموروث نرضى0
***********
تعلم يا سلطان أنا لم نبايع ،
رغم أنا قد ذكرنا عكس ذلك،
، كم شدونا لك في المحافل ،
وكم كتبنا عنك وأنشدنا القصيد
********



قلنا بأنك روحنا وقلوبنا وعقولنا ،
وبأنك –دوننا- أنت الرشيد ،
أنت الحكيم ونحن العبيد 0
بدمائنا نفديك والوطن المفدى
وأن مثلك لا نستحق ،
كذلك يا سلطاننا نحن – كماأنت تعلم دائما –
في رباط وأصفاد وقيود
ولكن السيل قد بلغ الزبى ،
القهر يا سلطاننا أدمى القلوب ،
وأذرى بالأرواح وأذهب منا العقول ،
فصرنا نغبط الدواب على النعيم ،
أودى بنا الفقر يا سلطاننا الى جب سحيق ،
حطمت الصفعات عظام وجوهنا ،
ونشرت الركلات نسيج ظهورنا ،
عسكرك جف ريقهم من البصق في وجوهنا
وزراؤك جمعوا من الخزائن أموالنا ،
أعوانك بنوا القصور من قديد لحومنا
، ورووا زراعاتهم من عزيز دموعنا
************

ما عدنا بقادرين على النحيب من فرط الألم 0
أكتب اليك تذللا ،
تعلم يا سلطاننا كم أنا نحبك ، وكم وكم0
فمرهم يا سلطان يعطونا الدواء

**********
تعلم يا سلطان أنا لم نرد بك سوءا أو أذى 0
وبأنا نجلك 00 بل أنت سيدنا وأنت أنت العلم
لكنه يا سلطان فرط الألم
شوه الأعوان والسجان وجه الحقيقة0
0 وأعملوا فينا فنون النقم
اذا كنت تدرك أنا وأنك سوف نلقى الاله
فبالله يا سلطاننا اصدر لهم أمرا
يبيح لنا المخدر بالصباح وفي المساء
كي نحتمل الحياة0
********




كن طبيبا رؤوفا بنا
لا تقطع الشريان دون المخدر في أحشائنا
فانها وعرة تلك الحياة ،
ولسنا بباقين ان لم تهن القلوب

********
فمن أين تأتيك التمور
ومن أين يأتيك الحليب
فان أبقيت لنا بعض الفؤاد
سيبقى الألم 00 فوق احتمال الجماد
فبالله يا سلطان 00 مرهم يجعلون للتخدير طابورا
مرهم يا سلطان يعطونا الدواء
، وأن يذيقوننا طعم الابر ،
مرهم يا سلطان يعطونا الدواء
فنحن يا سلطان قوم مدمنون ،
عودونا القهر والغش وأذاقونا العبر
وأسألك يا سلطاننا الاعتقال
فهو خير وأبقى لنا
******0

مرهم يا سلطان أن يقتلوني
فداك دمي ،
وأعلم أنك يا سلطان البلاد
وأنت ترعى العباد
فانك من بعد قتلي سترعى الصغار
كما كنت دوما ترعى الكبار0
انهم ياسلطان قد باعوا البلاد
انهم يامليك قد سرقوا العباد
انهم يا سلطان قد سجنوا السواد
************
مرهم يا سلطان يعطونا الدواء
ما عدت أعجب ياسلطان ان شرد القطيع ،
ان بدلوا أحلامهم شظف الرغيف
ما عاد منا من يحمي الوطن ،
ما عاد منا من أحد يحمي التخوم ،
ما عدنا ندعوها البلد
ما جاء منا قائل
( مصر يامه يا بهية )
********

ها أنت أهلكك الغرور
فجعلتنا جميعا نغترف
مما اصطلاه " نجيب سرور "
ها نحن نصطف سطرا واحدا ،
نرجوك الابر
مرهم يرمونا سقر ،
ثم يلقوا بنا في ذا الأتون
بين الحفر
*****
مرهم يا سلطان يعطونا الدواء
عودتنا يا سلطان نوخذ قبل المنام ،
عودتنا كأس المدام
ها نحن نأتي في طوابير وانتظام ،
نرجو الموات أو الحطام
ما عاد منا من عرابي ، أو ناصر ،
ما عادت الأرحام تنجب قادة
حتى الذكور يعانون الخصاء



ما عادت الأرض تنبت سنبلا
فالأرض حتى الأرض تلد البغاء
مرهم يا سلطان يعطونا الدواء
فالمر كل المر أن تبقى العقول
*********
فسوف تأتيك الشوارع بالرافضين
سوف تأتيك النوائح بالهياكل والأنين
سوف تأتيك الليالي السود بالفكر الحزين
وأنت يا سلطان لم تدخل الأحزان قلبك
ولن تستطيع احتمال السنين
مرهم يا سلطان يأتونا الدواء
ما عاد ظلمك يحتمل
ارحل بجرمك لا أمل
يا سيدا ليس تأتيه الحقيقة
غمته غمامات الختل العتيقة
يا سيدا سوف يذكره الزمان
مضرب الأمثال في عصر الهوان



ارحل بقومك الى حيث المستقر
ادخل و صحبك في سقر
ما كنت تفهم ما الألم
فارحل لتصبح كالعدم
ولسوف تلعنك السماء
وسوف يصليك الدعاء
نارا تعالت في استواء
----------------------------

العمل تحت التنقيح والاضافة
وله صورة أخرى سوف أنشرها قريبا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elbossaty.ahlamontada.com
 
رفقا يا سلطان نعاني الخصاء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات البساطي القانونية والأدبية :: أدب عربي :: أشعار فصحى وعامية-
انتقل الى: